مرجيعة الحزب الحاكم السياسية تتسبب في خلافات متجددة

AddThis Social Bookmark Button

الناس انفو- نواكشوط يعقد حزب الاتحاد من أجل الجمهورية يوم غد الأربعاء اجتماعا للجنة تسيير الحزب لنقاش تحديد توقيت المؤتمر بشكل رسمي وطريقة احتواء الداعمين الجدد ومرجعية الحزب.

هذا و كان قد  الحزب الذي يمتلك أكبر كتلة في البرلمان  قد علّق مؤتمره العام في الأول من مارس الماضي، ولم يتمكن حتى الآن من تحديد موعد جديد لانعقاده في ظل خلافات حادة بين قياداته.

ويرى بعض المحليين للشأن السياسي  بأن  الخلافات تطال مرجعيته السياسية بين من يرى ألا دور للمرجعية السابقة في النظام الجديد، ولذلك فهي معنية بالتشويش قدر الإمكان على المسار الجديد لتحقيق مكاسب في نظام مازال قيد التشكل،واخرين يرون ضرورة صرف النظر عن الماضي والبدء فورا في متطلبات الانسجام مع النظام الجديد دون قيد أو شرط.

 

 

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث