موريتانيا: التنقيب عن الذهب..و انتعاش أسواق المعدات(تقرير)

AddThis Social Bookmark Button

Résultat de recherche d'images pour "‫منقبين عن الذهب شمال موريتانيا‬‎"الناس انفو- نواكشوط تحوّل التنقيب عن الذهب في موريتانيا  إلى رحلة خطيرة جداً قد تنتهي بصاحبها إلى الموت، فهذه الظاهرة التي اتخذ منها العديد مهنة له أصبحت تحصد الكثير من الأرواح في الفترة الأخيرة.

التنقيب عن الذهب و الموت المحقق:

ولقي أربعة عمال موريتانيون مصرعهم يوم الاثنين، وتم العثور عليهم مدفونين في صحراء موريتانيا في منطقة شمال البلاد، بالتحديد مدينة  أزويرات هي منطقة تسود فيها أعمال التنقيب ويعتقد أن سبب  الوفاة يعود إلى العطش .

و انتشر بين الموريتانيين منذ العام الماضي، عندما تحولت مناطق واسعة في أقصى الشمال الموريتاني إلى مقصد لمجموعات من المغامرين الباحثين عن الثراء السريع، خاصة بعد تواتر أنباء عن احتوائها على مناجم من الذهب ونجاح البعض في العثور على قطع ثمينة.

لكن هؤلاء الذين هربوا من واقع اجتماعي صعب، بحثا عن مصدر رزق قد يخاطرون بحياتهم في سبيل ذلك، ففي كل أسبوع أو أسبوعين يعلن عن موت شخص أو أكثر في هذه المنطقة الصحراوية، إما بسبب  الأنهيارات الأرضية للآبار التي يتم حفرها بحثا عن الذهب، أو بسبب سقطوط الصخور على رؤوس  المنقبين أو حتّى بسبب العطش و الاختناق الناتج عن ارتفاع درجات الحرارة وغياب الأكسجين.

و قد قامت وحدات الأمن الموريتانية في عدة مرات بإنقاذ الباحثين عن الذهب من الموت عطشا وجوعا بعد أن تاهوا في الصحراء، ورغم الإجراءات التي اتخذتها الحكومة والاحتياطات الأمنية للحد من عمليات التنقيب في هذه المنطقة والتوعية بمخاطرها إلا أنها لم تثن الحالمين بالثراء عن الذهاب إلى منطقة ازويرات.

وخلقت موجة التنقيب عن الذهب حراكا اقتصاديا أنعش السوق الموريتانية، فقد تعددت محلات بيع الأجهزة التي يعتمد عليها المنقبون بضبطها لتحديد المعدن المطلوب، بعد أن كانت تتوفر في نقاط تجارية محدودة، وعلى نطاق ضيق بالعاصمة نواكشوط لتتضاعف أسعارها بفعل الطلب الكبير حيث بات السعر يتراوح ما بين 2 و4 ملايين أوقية  (حدود 6 آلاف إلى 12 ألف دولار).

انتعاش أسواق معدات الحفر..وعوائد اقتصادية للحكومة:

وانتعشت سوق معدات الحفر بشكل كبير ما جعل أسعارها تعرف ارتفاعا مذهلا في الأسابيع الأخيرة، بفعل الإقبال على الآليات الصغيرة التي تستخدم في عمليات التنقيب عن الذهب؛ حيث أصبحت من بين عُدة المغامرين في رحلة البحث عن المعدن النفيس في صحراء تازيازت.

ورافق التنقيب عن الذهب أيضا انتعاش سوق تأجير السيارات رباعية الدفع، فهي وحدها القادرة على الصمود رفقة  المغامرين في رحلة البحث عن الذهب ومنازلة رمال الصحراء، فيما وجد البعض فرصته في افتتاح محلات تجارية لبيع المواد الغذائية وتوفير حاجيات المنقبين في الصحراء التي باتت محط إقبال كبير بعد أن كانت مهجورة.

وغير بعيد من الانتعاش الذي عرفته السوق بالتزامن مع طفرة التنقيب عن الذهب، جنت الحكومة مبالغ هامة من عائدات رخص الذهب وجمركة أجهزة التنقيب، فضلا عن إلزامها المنقبين بالتصريح بمحاصيلهم وبيعها لجهة حكومية وفق سعر تحدده.

ويتحدث خبراء اقتصاديون عن مبلغ 6 مليارات أوقية (حدود 20 مليون دولار) يتوقع أن تجنيها حكومة موريتانيا في غضون أربعة أشهر فقط كعائدات مقابل جمركة أجهزة ورخص التنقيب التي تقدم لها أكثر من 16 ألف شخص؛ حيث أعلن وزير المعادن الموريتاني محمد سالم ولد البشير أن جمركة جهاز التنقيب تصل إلى 303 آلاف أوقية فيما تصل تكلفة الرخصة إلى 100 ألف أوقية.

شائعات وجود معادن نفسية:

وانتشرت في الأيام الأخيرة إشاعات حول وجود معادن نفسية من بينها الماس اكتشفها منقبون تقليديون في تامشكط بالشرق الموريتاني؛ لتلقي هذه الإشاعات بمزيد من التساؤلات عن حقيقة مفاتيح الثراء السريع عبر التنقيب التقليدي عن المعادن التي باتت الشغل الشاغل لكل الموريتانيين.

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث