بوركينا فاسو :قمة في "بو" تزامنا مع قمة "بو" الفرنسية

AddThis Social Bookmark Button

الناس انفو- نواكشوط يجتمع غدا بمدينة "بو" في بوركينافاسو قادة عدد من الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني الإفريقية المنضوية تحت "مبادرة السيادة والكرامة والسلام من أجل الساحل"، وذلك بالتزامن مع قمة بمدينة "بو" الفرنسية التي تجمع قادة دول الساحل الخمس، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

ويشارك في القمة المنعقدة تحت شعار: "قمة الشعوب الإفريقية"، ممثلون عن أحزاب ومنظمات بدول الساحل الخمس "مالي، والنيجر، وبوركينافاسو، وموريتانيا، واتشاد" إلى جانب ممثلين عن السنغال، وساحل العاج، وبنين، وغانا.

ووفقا لبيان صادر عن المبادرة، فإن القمة تهدف إلى "بعث رسالة لقادة الدول المعنية، حول الحضور العسكري الأجنبي في بلداننا، وتقديم صوت جزء من الرأي العام بشأن قمة بو الفرنسية".

ويضيف منظمو القمة، أنهم يسعون إلى "تعبئة الشعوب الإفريقية، لبعث رسالة قوية بخصوص السيادة والكرامة والحرية، لقادتنا في مواجهة ابتزاز فرنسا والمجتمع الدولي".

وكانت عدد من دول الساحل، قد عرفت مؤخرا مظاهرات تطالب برحيل القوات الأجنبية بالمنطقة، خصوصا القوات الفرنسية، الموجودة من خلال "قوة بارخان".

وهي الاحتجاجات التي تسعى فرنسا من خلال قمة "بو" غدا، إلى أن يقدم قادة الساحل موقفا حازما بشأنها.

وتنعقد القمتان في سياق أمني مضطرب بالمنطقة، حيث شهدت النيجر 3 هجمات في غضون شهر، خلفت مقتل أزبد من 170 جنديا.

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث