التقرير السنوي لحقوق الإنسان بين يدي ولد عبد العزيز

AddThis Social Bookmark Button

الناس انفو- نواكشوط تسلم الرئيس محمد ولد عبد العزيز التقرير السنوي لحقوق الإنسان الذي تعده اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان.

وتسلم الرئيس التقرير من رئيسة اللجنة إربّيها بنت عبد الودود صباح اليوم الأربعاء 06 يناير 2019 بالقصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط.

وخلال العام 2018 وصفت منظمة العفو الدولية موريتانيا بأنها "تشهد تزايد قمع المدافعين عن حقوق الإنسان".

كما وصفت منظمة هيومن رايس ووتش الوضعية الحقوقية في موريتانيا بأنها "تشهد تقدما لكنها تعرف تدهورا وتراجعا في مواقع عديدة"، وذلك في التقرير السنوي لعام 2018.

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث