تعرف على أول موقف من تقرير هيومن رايتس و وتش عن موريتانيا

AddThis Social Bookmark Button

الناس انفو- نواكشوط قال رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الأستاذ سيدي محمد ولد محم إنه يشفق كثيرا على منظمة بحجم هيومن رايتس ووتش، وهي تسقط هذا السقوط المدوي ببلادنا، حين يغيب عنها أن معيار الأقلية والأغلبية محدد سياسي، وليس حقوقيا، وأن حملة مشروع سياسي غايتهم السلطة لا يمكن أن يوصفوا بالحقوقيين، وأن محددات الهوية لأي شعب ليس منها إطلاقا انتماؤه العرقي، أو السياسي.
ويعتبر هذا أول موقف من شخصية سياسية في النظام بعد المؤتمر الصحفي المثير للجدل لهذه المنظمة، وتقريرها المنحاز ضد موريتانيا.

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث