" الرقية الشرعية" تتسبب في الضرب الشديد لامرأة من طرف زوجها

AddThis Social Bookmark Button

مقر مركز الفرقان ب"ملح"الناس إينفو- نواكشوط أقدم رجل مسن صباح اليوم السبت على ضرب زوجته حتى أشرفت على الهلاك في مركز للرقية الشرعية في القطاع الثالث من حي ملح قبالة سوق " كل شي"٠

وحسب موقع الحوادث الذي نشر الخبر فإن الرجل المسن كان قد نصح زوجته عن زيارة المركز، ونذر القائم على المركز من استقبالها أو معالجتها، وتابع الرجل زوجته اليوم حتى دخلت إلى المركز فدخل عليها و أثار ضجة كبيرة وصخبا داخل المركز خرج إثره زوار المركز إلى الشارع.

 

وحسب  موقع الحوادث فإن الرجل يُتهم مدير المركز بتدجيل زوجته وإفسادها حيث يوهمها انها مصابة بعمل كان قد أصيب به- زوجها- هذا حسب ما يدعيه الزوج الذي عندما اكتشف الموضوع طلب من زوجته أن تقلع عن زيارة المركز الذي يصف الزوج صاحبه بالمشعوذ و الدجال.

وقال المشرف على المركز قال إن الرجل كان قد طلب منهم أن لايستقبلوا زوجته ولا يعالجوها، وقد امتثلوا لذلك، ولكن زوجته قدمت إليهم اليوم وأثناء محاولتهم طردها دخل الزوج وأثار فوضى نشرت الرعب بين الزوار، فخرج الجميع الى الشارع.

المشرف على المركز

وقد افتتح مركز الفرقان للرقية الشرعية أبوابه لاستقبال الزوار من الذين يطلبون الرقية قبل شهرين، ونغّص قاعاته وسطح مقر المركز كل يوم بالزوار بسبب الترويج الذي غطت به بعض أبواب المركز،ويشرف على المركز الشاب(الصورة).

ويؤكد جل الذين زاروه ويتابعون معه أنهم لم يجدوا الشفاء فيما عالجهم به من رقيا بعد، ويدفع الزائر مقابل الرقي مبلغا يختلف حسب الطلب فمن يريد الرقية الجماعية يدفع مبلغ 2000 أوقية، ومن يريد الرقية الخاصة يدفع مبلغ 5000 أوقية، ولا يخضع المركز لأية رقابة، كما أنه لايحمل تشريع قانوني لممارسة عمله الذي يصفه الغالبية بالدجل والشعوذة٠

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث